MASIGNASUKAv101
1938498085333396857

تعرّفوا على الهاتف الممل!

تعرّفوا على الهاتف الممل!
أضف تعليق
2019-07-28
رغم الفائدة الكبيرة التي تقدمها التقنيات الحديثة والتي تجعل الحياة اليومية أسهل إلا أن أضرارها أيضاً لا بأس بها مع كل تلك الأشعة المنبعثة من هواتفنا مثلاً والتي نمضي فترات طويلة في استخدامها إلا أن بعض الشركات بدأت بالعمل على حل تلك المشكلة.
الهاتف المملّ أو The Boring Phone هو عبارة عن هاتف بسيط مشابه جداً لهاتف من إنتاج شركة شاومي والذي يحمل اسم Xiaomi Mi A1 بكل تفاصيله باستثناء أنه يعمل بنظام أندرويد مخصص له مع الأدوات الأساسية فقط من دون تطبيقات البريد الالكتروني أو التواصل الاجتماعي وحتى شبكة الانترنت ويعتبر الخيار الأمثل لك إذا كنت ممن يعانون من الإدمان على الهواتف الذكية وبتّ تشعر بالقلق من تلك العادة.

اقرأ أيضًا: كبف نشارك الموقع الجغرافي باستخدام الواتساب؟

في الحقيقة لا يوجد متجر تطبيقات ضمنه وإنما ستتمكن من استخدام ما ثبّت عليه مسبقاً مثل تطبيق الاتصال أو الرسائل النصية والكاميرا والخرائط ومشغل الموسيقى والتقويم وباقي التطبيقات التي تعتبر أساسيةً كالحاسبة ومسجل الصوت والراديو وما إلى ذلك ولا يمكنك تثبيت أي تطبيقات إضافية مثل تويتر أو سنابشات وحتى واتساب.
بساطة التطبيقات والنظام لا تعني أن الهاتف لا يتمتع بمواصفات داخلية قوية بل على العكس تماماً فإنه يعمل بمعالج Snapdragon 625 ويملك ذاكرة وصول عشوائي بحجم 4 جيجابايت و32 جيجابايت من التخزين الداخلي وخفيف الوزن أيضاً والشاشة تأتي بحجم 5.5 بوصة بدقة FHD وكاميرا خلفية مزدوجة الأساسية بدقة 12 ميجابيكسل.

اقرأ أيضًا: مواقع إلكترونية مميّزة لمحبّي الحيوانات الأليفة!

في هذه الحالة ومع بطارية بسعة 3080mAh ستتمكن من استخدامه لمدة يومين متواصلين تقريباً حتى تقوم بعملية إعادة الشحن التالية ومن الممتع حقاً أن تمتلك هاتفا لا يحوي تلك التطبيقات التي تعمل على إضاعة وقتك مع الاستمرار بإمكانية التقاط الصور والتعرف على الاتجاهات والاستماع لبعض الموسيقى المخزنة ضمنه.
يعتبر مناسباً جداً للأطفال فهو يبدو كأي هاتف ذكي آخر بمواصفات عالية ولا يمكنهم تحميل أي تطبيقات أو ألعاب قد تسبب لهم الضرر ولا يقوم بإجراء مكالمات الفيديو بالإضافة لمتانته في حال نجاح ذلك المشروع سيتم البدء بطرحه في شهر ديسمبر/كانون الأول.

اقرأ أيضًا: الإنترنت الأسرع من نصيب مستخدمي آبل بخطوات بسيطة!
تعليقاتكم تشجعنا على تقديم المزيد وهي محل إهتمامنا دائمًا