MASIGNASUKAv101
1938498085333396857

هاتفك محمي من الاختراق باتباعك لخطوات بسيطة!

هاتفك محمي من الاختراق باتباعك لخطوات بسيطة!
أضف تعليق
2019-06-17
الحماية هذه الأيام موضوع شائك جداً فنحن نعيش عصر الإنترنت والتقنية الذي يتميّز بالانفتاح الحضاري والزمني والمكاني ومن المستغرب جداً وجود بعض المطالبات بالخصوصية التقنية ولكن للمستخدمين حقوقهم ومن الطبيعي أن يمتلكوا بعض الخصوصية في حياتهم فحماية بياناتهم الشخصية في هذه الأيام أمراً ضرورياً، حتى الآن الأمر عادي فالجميع يحق له الاستمتاع بخصوصية تليق به ولكن هل هذا ممكن حقّاً اليوم؟
في الحقيقة الأمر معقّد قليلاً فاليوم لا يمكننا الحصول على هذا النوع من الخصوصية سوى بأخذ الاحتياطات اللازمة أي علينا حماية أنفسنا وتحصين بياناتنا ولكن كيف نقوم بذلك؟
هناك مجموعة من الإجراءات التي يمكنك تبنّيها في حال رغبتك بحماية نفسك وبياناتك الشخصية.

اقرأ أيضًا: جوجل وخدماته الكثيرة...جوجل أكثر من محرك بحث عادي!

اعتمد على متجر جوجل للتطبيقات 

مهما كان الظرف استخدم متجر جوجل للتطبيقات كمكان رئيسي لتحميل التطبيقات الجديدة أو تحديث النسخ الحالية من التطبيقات الموجودة على هاتفك الذكي فعلى الرغم من وجود بدائل أخرى كثيرة ولكن أثبت متجر جوجل فعّاليته من ناحية الأمان وحماية البيانات الشخصية فعلى المبرمج الذي يرغب برفع تطبيقه على المتجر أن يوافق على الكثير من الاشياء والشروط التي تهدف لحماية المستخدم العادي لا يمكننا القول إنّك آمن 100% ولكنّه خيار جيد يمكنك الاعتماد عليه.

اقرأ أيضاً: 103 آلاف دولار أمريكي ثمن إخلاصك لأيفون!

استخدم رمزاً لقفل الشاشة!

أعلم أن تحديد رمزاً للأمان يعتبر شيئاً بديهياً ولكن من الضروري التذكير بذلك فوجود رمز قفل أو نمط أو بصمة يد تساهم في إبعاد المتطفّلين عنك ولو بمقدار بسيط ويمكنك ايضاً تخصيص شاشة القفل لتشاهد إشعاراتك بشكل سريع ولكن وجود شاشة للقفل أمراً أساسياً أنصحك بوجوده.

تحكّم بهاتفك عن بعد!

نفقد التواصل مع هواتفنا الذكية في كثير من الأحيان بسبب المسافات والمسافات فقط ولكن جوجل قامت بحل هذه المشكلة من خلال Google Find My Device التي حدّثناكم عنها في السابق باستخدامك لهذه الخدمة ستتمكّن من التواصل مع هاتفك عن بعد وقفله أو إطقائه في حال وجوده في مكان عام أو مراقبته في حال تعرّضت للسرقة على سبيل المثال ولكن عليك أن تنتبه للبطّاريات فهو يشارك بيانات الموقع بشكل لحظي لذا قم بتشغيله عند الضرورة أو في حال وجودك بعيداً عن الهاتف.

أذونات التطبيقات! 

معظم المشكلات التي نراها اليوم هي بسبب خلل ما أو "فخ " قام مطوّر التطبيق بصناعته فيطلب الوصول لبيانات كثيرة فمن الممكن أن تقوم بتثبيت لعبة تطلب الوصول لمعظم بيانات وخصائص الهاتف ويعتبر ذلك أمراً غريباً حقّاً فما السبب وراء ذلك؟
هذه الوسيلة أصبحت معروفة وإن كنت ترغب بحياة رقمية آمنة يجب عليك النظر لهذا الشأن بدقّة بالغة والانتباه للأذونات الخاصّة بالتطبيقات.

اقرأ أيضًا: رحلة في الفضاء برفقة جوجل!

تعليقاتكم تشجعنا على تقديم المزيد وهي محل إهتمامنا دائمًا