فوائد أداة Alexa Traffic Rank


تعتبر أداة "Alexa Traffic Rank" الأولى التي تعمل على تتبع المستخدمين الذين يقومون بتثبيتها على متصفحهم ووفق ذلك تعمل على قياس ترتيب المواقع لكن بالمقابل قد تكون مساوئها أكثر من الفوائد لانها تقديم لوحة تحكم مدفوعة لأصحاب المواقع الذين يرغبون بتتبع المتصفحين على مواقعهم أو المواقع الأخرى ومع ذلك في هذا المقال سنتحدث عن فوائد هذه الأداة.

شريط أدوات ألكسا يعطيك مجموعة فوائد سواء كنت صاحب موقع أو متصفح حيث يقدم لك كل من التالي:

معرفة الموقع الذي تزوره إذا كان يتقدم او يتراجع من خلال السهم الموجود كما هو موضح بالصورة إذا كان اخضر للأعلى إذا هو في نزول للترتيب وكلما نزل ترتيب الموقع كلما كانت شعبيته تزيد أما إذا كان السهم أحمر وللأسفل هذا يعني ان ترتيب الموقع يتراجع وبالتالي يزداد ترتيبه إلى أسفل.

تقيس الأداة ترتيب الموقع عالميًأ وعدد زوار الموقع من دولة معينة هي أكثر شعبية بالنسبة للموقع والترتيب العالمي كلما نقص كلما كان افضل على سبيل المثال ترتيب محرك بحث جوجل هو رقم 1 وفيسبوك 2 إلخ ..

تعمل على قياس متوسط سرعة الموقع وتقارنه بالمواقع أجمع لتخبرك ما إذا كان سريعًا أو بطيء فمثلًا مدونة مداد الجليد في الأداة تقول لك أن 90% بالمئة من المواقع العالمية هي أسرع وبالتالي يعتبر بطيء جدًا
 alexa ترتيب المواقع  alexa toolbar تحميل برنامج  alexa egypt  alexa google  alexa traffic rank firefox  alexa شرح  alexa chrome  similarweb


تعطيك الأداة مواقع مشابهة للموقع الذي تزوره وهذه هي الفائدة المثلى إذا زرت موقع ولم تجد مبتغاك يمكنك النقر على الأداة لتشاهد إقتراحاتها للمواقع الأخرى لزيارتها فمثلًا إذا دخلت محرر فيديو ولم تستطع إستعماله لانه مدفوع ستعطيك الأداة مواقع أخرى بنفس المجال لتختر منها

وأخيرً يمكنك النقر على رابط الموقع لتذهب إلى إحصائيات ألكسا لتعطيك نظرة عامة عن إحصائيات الموقع والدول الأكثر إستخدام له والمواقع التي تأتي منها الزيارات وغيرها من الإحصائيات المفيدة لأصحاب الفضول


يمكنك الحصول على الأداة لمتصفح الويب الخاص بك على جهاز الكمبيوتر وفقًا للمتصفح الذي تستخدمه من الرابط التالي:
https://www.alexa.com/toolbar

نتمنى لكم الفائدة دائمًا 🎉👍

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

تعليقاتكم تشجعنا على تقديم المزيد وهي محل إهتمامنا دائمًا

© جميع الحقوق محفوظة مداد الجليد 2013 - حقوق الطبع والنشر | مدعومة بكل فخّر من blogger | سياسة الخصوصية